بيأن إتحاد المنظمات القبطية بأوروبا بشأن

الإبادة الجماعية التي إرتكبتها تركيا

ضد الأرمن والسريان والأشوريين والأكراد

تحية ومشاركة من القلب  لأحفاد ضحايا الشعب الأرمني  والسرياني والأشوري والأكراد الذين تعرضوا للأبادة والتطهير العرقي ( مذبحة الأرمن ) والتي تمت علي يد الدولة العثمانية ( التركية) من مائة عام أبان الحرب العالمية الأولي  والموثقة بألأف الوثائق والأدلة والشهادات  والتي تنكرها تركيا معتقدة ان الأنكار يعني عدم حدوثها ( مذبحة راح ضحيتها مليون ونصف) فكل الوثائق والشهادات والأدلة  والوثائق سجلت كيف تم ذبح الرجال والكهول و الشباب والاطفال وتم التمثيل  بجثثهم وإرغامهم  علي حفر قبورهم بأيديهم قبل الذبح.

تسجل كيف تم أغتصاب النساء والفتيات قبل ذبحهم وقطع أثداء النساء وعمل عقود من حلمات تلك الأثداء للتفاخر بعدد المغتصبات !!!!!

سجلت ايضا كيف كان يتم عمل المراهنات علي نوع الجنين ذكر أم أنثي في بطون النساء الحوامل ثم يتم بقر بطونهم وإخراج الأجنة لتحديد الفائز بالرهان !!!!!!!

الكثير من الأهوال التي لاتعد ولا تحصي  ,الحرق والصلب والتهجير وفعهم للهروب من موت يلاحقهم  إلي الموت جوعا وعطشا ومرضا وبردا  في مغاير الجبال والبراري  .

تحية لهؤلاء الذين كافحوا ليبقوا شعلة ذكري تلك المذابح متقدة لتكون مثالاٌ لكل الشعوب التي تتعرض لمثل تلك الأهوال و تذكاراٌ وأنذاراٌ للشعوب والأنظمة التي ترتكب مثل تلك الجرائم أنها لن تسقط بالتقادم

مهما طال الزمن .

والمآساة المرعبة أن ما تم من مائة سنة  ( هولوكوست ) ويدينة العالم الأن يحدث الأن مرة في أماكن كثيرة في العراق في سورية في ليبيا في نيجيريا وغيرها ضد مسيحيين الشرق الأوسط كأبادة وتطهير عرقي تحت نظر وبصر وسمع العالم ، والعالم لا يتحرك رغم أخبارالفظائع التي تحدث ويكتفي بالأدانة فقط !!! .

تحية لمصر برئاسة / عبد الفتاح السيسي الذي وقف مع الحق والإنسانية وأعترف بالأبادة

تحية للكنيسة المصرية برعاية قداسة البابا / تاوضروس والتي يرأس وفد مشارك في أرمينيا .

تحية للكنيسة الكاثولوكية برعاية بابا الفاتيكان/ البابا فرنسيس وإدانتة العلانية بشفافية أنها (إبادة ) و تطهير عرقي  مقدما لسياسيي العالم كلمة الصدق والحق فى اوج قوتها .

تحية لكل دولة محبة للسلام والحق إعترفت وأدانت تلك المذابح.

ومن المثير للسخرية تصريحات تركيا برفضها بعد تصريحات قداسة البابا فرانسيس بابا فاتيكان وهلع تركيا وتهديدها بإقامة الصلوات في جامع القسطنطنية ( كنيسة القديسة صوفيا ) ليثبت للعالم انهم دولة لصوص                          ( يتباهون بسرقتهم كنيسة القديسة ايا صوفيا ) .

فلتدق أجراس الكنائس في العالم الدقات الجنائزية لتعلن لن تنسي السماء هؤلاء الضحايا ونحن أيضا

لن ننساهم حتي لو نسيهم العالم .

حفظ الله مصر وطناٌ وشعباٌ وجيشاٌ

رئيس الأتحاد               مدحت قلادة

نأئب الرئيس             دكتور أبراهيم حبيب

منسق الأتحاد            مجدي يوسف


2014 united copts .org
Copyright © 2020 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.