قلادة لـ/إم سي إن/: ذبح المسيحيين الإثيوبيين بليبيا يؤكد تزايد الكراهية تجاه المسيحيين في الشرق الأوسط

القاهرة في 22 أبريل /إم سي إن/ من إيرين موسى
أدان مدحت قلادة، رئيس اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا، "قتل المسيحيين الأثيوبيين في ليبيا"، موضحًا "أن هذه الجريمة تؤكد على الكراهية تجاه المسيحيين لم تكن موجودة في مصر فقط، ويؤكد أيضًا فشل كل رجال الدين الإسلامي في تقديم صورة صحيحة للدين وفكرة التعايش السلمي وانتشار الفكر الوهابي الذي اكتسح المنطقة بأكملها".

وأضاف قلادة لـ/إم سي إن/ "أن الفيديو الذي تم تداوله على الإنترنت ومدته نصف ساعة وفي نهايته قتل المسيحيين الأثيوبيين ينقل رسالة داعش التي تحمل تهديدًا ووعيدًا لكل المخالفين لهم في الدين".

وأوضح "أن الأزهر لم يدِن داعش في حين أنه يدين الكتاب التنويريين الذين يقدمون الدين الإسلامي المعاصر"، لافتًا إلى "أن كتب التراث والفقه الإسلامي شوهت البشرية وليس الإسلام فقط وصمت الأزهر تجاه كل ذلك يوضح أن هناك عيبًا وخللًا داخل مؤسسة الأزهر الذي فشل في تقديم صورة الإسلام الذي يتصالح مع البشرية وصمته على صورة الإسلام التي تسيء لفكرة الأديان".

وتابع "أن دعوات الرئيس السيسي لإصلاح الخطاب الديني ضاعت وسط مقررات الازهر السلفية وأن خطة الإصلاح ليس لها نتائج"


2014 united copts .org
Copyright © 2019 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.