ماسبيرو ينظم مسيرة حاشده الاحد المقبل من اجل أقباط دهشور وتأبين شهداء الحدود
  
من دوران شبرا إلى ماسبيرو في السابعة مساءا وحتى العاشرة مساءا
       
ينظم اتحاد شباب ماسبيرو مسيرة حاشده يوم الاحد المقبل 15 اغسطس من دوران شبرا إلى مبنى الاذاعة والتلفزيون " ماسبيرو " لادانة الاعتداءات ونهب ممتلكات أقباط قرية دهشور مركز البدرشين بمحافظة الجيزة وتهجيرهم بعد تدمير منازلهم وسط غياب أمنى عن حماية ارواحهم وممتلكاتهم وتقصير واضح عن تعقب الجناة والقبض عليهم فضلا عن تهجير اقباط القرية من منازلهم وعدم عودتهم حتى ألان وغياب الضمانات الأمنية لتأمين عودتهم .
  
ويعلن الاتحاد أن المسيرة السلمية ستبدأ في التجمع السابعة مساءا وتتحرك في الثامنة مساءا من دوران شبرا الى ماسبيرو وستنتهى بوقفة حتى العاشرة مساءا ولا توجد نية للاعتصام تقديرا للظروف التي تمر بها البلاد عقب أحداث قتل واستشهاد جنودنا البواسل على الحدود .
  
ويؤكد الاتحاد أن تهجير أقباط دهشور ليس الاولى من نوعها فسبق تهجير عدد من الأسر القبطية عقب أحداث طائفية كثيرة وأخرها تهجير أقباط العامرية قبل عقد جلسة صلح وعودتهم مرة أخرى ، في الوقت الذي مازال فيه أقباط قرية البدرمان بدير مواس بالمنيا مهاجرين بسبب اعتداءات وسيطرة على حسين " هولاكو " ورجاله على القرية ونهبها وخطف ابنائها وفرض إتاوات منذ ثورة 25 يناير في غياب أمنى متعمد بإلقاء القبض عليه رغم انه قام بقتل أربعة من اهالى القرية اثنين من الأقباط واثنين من مسلمى القرية لانهما يساندون الأقباط.
ويرفع الاتحاد في مسيرته مطالب منها :
- القبض على الجناة في أحداث الاعتداء ونهب ممتلكات الأقباط
- تعويض أقباط القرية عن خسائرهم
- عودة أقباط القرية المهجرين وتأمينهم وضمان الحماية لهم
- رفض مطالب المتشددين باستبعاد كاهن القرية الذي لم يكن متواجد أثناء الأحداث
- عدم عقد اى جلسة عرفية تهدر حقوق الدولة قبل الانتهاء من الاجراءات القانونية والقضائية
- عودة أقباط قرية البدرمان بالمنيا والقبض على هولاكو ومحاكمته والتحقيق مع مدير امن المنيا لتقصيره خلال عام ونصف في ألقاء القبض عليه ورجاله .
وفضلا عن مطالب المسيرة بشأن أقباط دهشور يعزى الاتحاد شهداء الحدود ويعلن عن ضم حادث رفح ضمن مطالب المسيرة بتأبين الشهداء والمطالبة بالقبض على الجناة وتجفيف ارض سيناء من مستنقعات الارهاب والمتشددين ، والغاء قرار الرئيس مرسى بفتح الحدود ودخول الفلسطينيين دون تأشيرات بعد سعيهم للسيطرة على ارض سيناء وتحويلها إلى ساحة دماء لأبناء الوطن ، ويدين الاتحاد سياسة الرئيس مرسى بهذا القرار الغير حكيم فضلا عن قراره بالعفو عن مجموعة من الارهابيين والجهاديين من السجون المصرية ويحذر من استمرار مرسى وحكم المرشد للبلاد وخطورته على تدمير كيان الدولة المصرية وإهدار حقوق ابنائها في ظل انشغال جماعة الأخوان بمشروعهم السياسي وتنظيمهم الدولي مع حركة حماس دون النظر لسيادة الدولة المصرية .
وهذه ليست المره الاولى التى حذر فيها الاتحاد الرئيس عن فتح الحدود مما نتج عنها هذه المجزره فهو المسئول الاول والأخير بفتح الحدود وإخراج المجرمين من السجون ومخالفه القانون وأحكام القضاء
المتحدث الاعلامى للاتحاد
نادر شكرى

2014 united copts .org
Copyright © 2020 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.